Halloween party ideas 2015

أهم أسباب تجعلك تعلن وتسويق على جروب لينكد إن LinkedIn 


يعد الإعلان والتسويق بموقع LinkedIn أهم وأكبر شبكات التواصل الإجتماعي المتخصصة بالتسويق التجاري والتسويق المهني ، حيث تضم هذه الشبكة أكثر من 120مليون مستخدم يسوقون لأعمالهم وانفسهم ..!
إن التسويق والإعلان على جروبات اللينكد إن تستمد قوتها من الشركة الأم المتخصص في الإعلانات التجارية والتي تحجز مكان بقلوب المسوقين.

 http://i-exc.ccm2.net/iex/1280/1441909221/1191972.jpg

على ضوء الصمت المستمر من طرف الرجل، غالباً ما تأخذ المرأة في التساؤل: "لماذا يخشى قول كلمة "أحبك"؟ هل بالفعل لديه مشاعر؟ هل لازال يحبني حقاً؟" هنا، ندرج لك أجوبة على أسئلتك مقدمة من أخصائية علاقات.

لا يعرف الرجل كيف يعبر عن مشاعره

لا تواجه المرأة صعوبة في التعبير وتقبل المشاعر التي تحس بها تجاه الرجل، أما هذا الأخير، فنادراً ما تتم تربيته على التعبير بحرية عما يخالجه من شعور، فهو يتعلم الانكماش والاحتياط منذ نعومة أظافره، ولا يسعى للتخلص من هذه العادات عندما يكبر.

تعتبر العاطفة الذكرية أضيق بكثير من عاطفة النساء (لأن الرجل بطبيعته غير متصالح مع ذاته)، فتترك المرأة لتعاني من هذه الوضعية. وبما أن الرجل لا يفصح بشيء لشريكته، تحاول هذه الأخيرة العثور على أجوبة لأسئلتها بنفسها، فتساهم بمضاعفة ذلك الشح في التعبير عن المشاعر عبر إجباره على الإقرار بها. تخلق هذه الوضعية حالة من التوتر داخل العلاقة بعدما كان كل شيء يسير على ما يرام. 

فإذا لم يكن شريكك مرتاحاً للنطق بكلمة حب، فهو بالتأكيد لا يزال غير مستعد للتعبير عن مشاعره أو أنه يجهل الطريقة المناسبة لفعل ذلك.

اخلقي له الجو الملائم لكي ينطق بكلمة حب

ينبع خوف الرجال من التعبير عن مشاعرهم عن إحساس بعدم الأمان داخل العلاقة، فالظروف غير ملائمة لكي تكسبي منه تلك الكلمة. بالطبع، لا نقول إن علاقتك تسير بشكل سيء، لكن ما نحاول قوله هو أن الطريق لكي تفصح الرجل عن حبه طويل جداً، وأنه ينبغي خلق جو من الأمان بالعلاقة لكي يشعر بالثقة ويسهل عليه التكلم.

ليس من السهل على شريكك الإفصاح عما يخالجه، فضغوط الفشل والأحكام المجتمعية تمنعه من ذلك. ولكي تدليه على الطريق للتعبير عن ذاته، اخلقي له الظروف المثالية بتطبيق ما يلي:
- افعلي كل ما يسعك لكي يستطيع الإحساس بالأمان داخل العلاقة ويمسح كل أثر للشك بالفشل. ذكريه أنه يستحيل عليك خيانته أو تركه وأنه الوحيد الذي تريدين الاستمرار معه.

- امدحيه بشكل صادق عبر مشاركته بكل ما تحبينه فيه (مواهبه، مثابرته...). فعندما يحس الرجل أن هناك من يحبه كما هو، ترتفع ثقته بنفسه، ويسهل عليه بالتالي التعبير عن مشاعره بأرحية أكبر.

- حافظي على الإثارة في علاقتك، فعلى شريكك أن يدرك أن عليه بذل مجهود أكبر لإثارة اهتمامك من جديد في كل مرة.

- لا تحاولي إجباره على الإفصاح عن حبه، فإن أحس بأقل قدر من الانزعاج أو قلة الصبر من خلال أسئلتك، سيؤدي ذلك لتقوقع عاطفي دائم.

 http://i-exc.ccm2.net/iex/1280/1618604245/1192346.jpg

عادة ما يشبه اللقاء الأول، أو الموعد الأول قفزة كبيرة نحو المجهول، فحتى وإن أعجبت بالشخص منذ النظرة الأولى، ليس هنالك أية وسيلة لمعرفة ماذا سيحدث خلال هذا اللقاء الأول.

هل سوف يكون فعلاً رائعاً كما يبدو؟ هل كلامه مثير للاهتمام؟ ما الذي يتوجب علي قوله وما الذي لا يفترض بي الإفصاح عنه لكي لا أكشف عن كل أوراقي؟ في هذا المقال، تساعدك خبيرة العلاقات في إنجاح هذا اللقاء من خلال برنامج من 4 خطوات، تساهم في أغلب الأحيان في تعميق العلاقة فيما بعد. 

القاعدة الأولى: تصرفي على سجيتك مهما كانت الظروف

خلال الموعد الأول، قد تشغلك فكرة كيفية جعله يعجب بك، وتفكرين في عدة طرق لبلوغ ذاك الهدف. مع ذلك، تبقى الطريقة السريعة والفعالة لكي يعجب الآخر بك هي التصرف على طبيعتك.

بكل تأكيد، عليك أن تكوني في أرقى طلعة، لكن دون تغيير شيء من جوهرك، فالأهم هو أن تبرزي أنك مرتاحة بطبيعتك، سواء على المستوى الجسدي (ثياب، شكل...) أو على المستوى النفسي (الثقة بالنفس). يسمح لك احترام الذات والتصرف على سجيتك بتشجيع الرجل على الظهور على طبيعته هو الآخر، وهذا هو المكسب الأكبر. 

القاعدة الثانية: الانفتاح وإظهار الاهتمام

لتقريب المسافة بينكما، الشيء الذي يتحول شيئاً فشيئاً لعاطفة عميقة، لا تترددي في البحث عن التعرف على مكونات شخصيته. لكن انتبهي من جعله يحس وكأنه يخضع لاستجواب، بل حاولي معرفة قيمه، الأشياء التي يحبها... اطرحي الأسئلة المناسبة بالوقت المناسب.

 بالمقابل، افتحي له صدرك وشاركيه ببعض تفاصيل حياتك والأشياء التي تهمك (اعرفي أكثر في القاعدة الثالثة)، في محاولة لتحديد الأشياء التي ينفر منها والأشياء التي تهمه في العلاقة، مما يساعدك في بناء علاقة جيدة والتعرف على شخصيته عن كثب. 
إن كانت لديه هواية مميزة، أو إذا كان عاشقاً للموسيقى أو الرياضة، حاولي معرفة سر ذلك العشق، وتكلمي بشكل عام حتى وإن لم تكوني اختصاصية بذلك المجال. 

القاعدة الثالثة: مناقشة القيم الثابتة

تعتبر قيمك منظارك للحياة، للعلاقة، للحب، لتعليم أطفالك، ولكل الأشياء التي بنت شخصيتك سنة بعد سنة. هنا أيضاً، لا ينبغي فرض رأيك حول هذه القيم كشرط مسبق لاحتمال بناء علاقة معه، ولا تتوقعي منه أن يتقبل ويلتزم بكل أفكارك.

بالقابل، التمكن من مناقشة هذه القيم، والإفصاح عنها دون غطرسة أو خجل، يساعدك في تقييم مدى عمق مصالحكما المشتركة واختلافاتكما؛ صحيح أن الاختلاف يغني العلاقة، لكن اختلافات متجذرة قد تشكل خطراً على رفاهية العلاقة على المدى البعيد.

بالتالي، عند اللقاء الأول، يكون من الضروري أخذ وقت للتعرف عن القيم الأكثر أهمية بالنسبة للطرفين.

القاعدة الرابعة: لا تستعجلي

يعد الاستعجال العدو الأول للمواعيد الأولى. في يومنا هذا، وبفضل شبكة الأنترنت، هناك طرق كثيرة للتواصل والمواعدة، تجعل الطرفين يستعجلان في بناء علاقتهما: يتواصل شخصان، يتحدثان قليلاً، ثم يقرران موعداً أولاً لمعرفة ما إذا كانا في الطريق المناسب، وغالباً، لا يحاول الطرفان الذهاب أبعد من ذلك، أبعد من موعد أول حيث ينتظران الكثير من بعضهما البعض: إقناع، إثارة، إعجاب... فيكون التحدي ثقيلاً. 

التريث في اكتشاف الآخر وفي الانفتاح له بالقابل، يجنبك لك خيبات الأمل في علاقات تكون أقصر مما كان متوقعا، وتمنحك فرصة لقطع علاقتك منذ البدايات بشخص لن يكون مناسباً لك. إذن، خذي وقتاً أطول في البداية لكي توفري عليك وقتاً ثميناً بالنهاية. 

http://i-exc.ccm2.net/iex/1280/2140121341/1192175.jpg
 
تعاني الكثير من النساء من مشكلة تعلق أزواجهن بأصدقائهم، حيث يظهر ذلك التعلق بقضاء وقت طويل مع الأصدقاء بعد انتهاء فترة العمل والعودة إلى المنزل في وقت متأخر وبعد الشعور بالتعب للنوم.

وللتعامل مع الزوج المتعلق بالأصدقاء عليكِ باتباع النصائح التي تقدمها مجلة حياتكِ في هذه المقالة لتتمكني من التعامل بذكاء مع زوجك لتساعديه في قضاء وقت أطول معكِ ومع الأطفال.

الراحة

قد يلجأ الرجل في أوقات كثيرة لقضاء قوت فراغه مع أصدقائه لافتقاده الراحة في المنزل، حيث يتسبب الشجار الدائم بين الأزواج في هروب الرجل من تلك الخلافات الزوجية إلى مجموعة من الأصدقاء لتبادل النكات والضحك، لذلك في هذه الحالة عليك بتجنب الخلافات الزوجية واحرصي على أن يكون المنزل مكان مريح يمكن لزوجك الجلوس به بدلًا من الخروج مع الأصدقاء.

الحرية

في حالة أن يشعر الرجل بتكبيل زوجته له فإنه يعمل على كسر ذلك القيد، فإذا كانت الزوجة ترفض خروج الرجل من المنزل لقضاء بعض الوقت مع الأصدقاء فإن الرجل سيتصرف بعِند وسيخرج ليثبت لها أنه حر ويمكنه فعل ما يريد، لذلك لا تقومي بعمل تصرفات أو التلفظ بألفات تتعلق بعدم حرية زوجك في الخروج من المنزل حتى لا يصبح الأمر بمثابة عِند فقط.

الهوايات

يخرج الكثير من الرجال لممارسة بعض الهوايات مع أصدقائه كألعاب الفيديو جيم أو بعض الألعاب التقليدية الأخرى، وفي هذه الحالة فالحل سهل وكل ما يمكنك فعله هو تعلم تلك الهوايات لممارستها مع زوجك في المنزل أو الخروج لممارستها في الخارج، ويمكنك استغلال تلك الفكرة للتقريب بينكما وافتعال مواقف مضحكة ومسلية.

النقاش

يمكنك التحدث مع زوجك في تلك المشكلة لوضع حل مناسب للخروج من ذلك الخلاف، فالنقاش يساعد في حل العديد من المشكلات الزوجية، كأن تتفقا على أن يخرج يوم أو أكثر في الأسبوع مع أصدقائه مقابل ذهابك إلى إحدى صديقاتكِ أو إحدى أفراد عائلتك كحل وسطي للمشكلة.

المقارنة

لا تقومي بمقارنتك بزوجات أصدقائه فهذا الأمر يتسبب في مضايقة الرجل، فمقارنة الرجل بغيره تتسبب في شعوره بالغضب مما يأزم المشكلة.

 http://i-exc.ccm2.net/iex/1280/1187401344/1195049.jpg

الكل يعلم أنه لا وجود لفارس الأحلام المثالي إلا في قصص الخيال. أما في عالم الواقع، فمهما كان الرجل ساحراً، إلا أنه ليس مثالياً، مع ذلك، لا بد له من امتلاك بعض الصفات التي تعد أساسية لخلق صورة فتى الأحلام.

فهل حبيبك فارس أحلامك بالفعل؟ لمعرفة الإجابة، تعرفي على الصفات الرئيسية لفارس الأحلام واحصلي على النتيجة. 

سخي

يكون فارس الأحلام سخياً بكل ما تحمله الكلمة من معنى؛ فهو لا يتردد في دعوتك لمطعم ممتاز وتقديم أحسن الهدايا لك. ليس هذا فقط، بل إنه سخي أيضاً في تكريس كل وقته لك، وهو قادر أيضاً على تصويب كامل انتباهه تجاهك. والأحسن من ذلك، هو أنه لا يبالغ بأي من ذلك. 

طموح ومصر

يتميز الرجل المثالي بأنه يعرف تماماً ما يريد، فهو يستيقظ كل صباح وهو على دراية تامة بخطوته التالية: أين يذهب وماذا يريد. لأنه تعدى مرحلة المراهقة فهو لا يقضي كل وقته وفي يديه ذراع التحكم في ألعاب الفيديو.

 كما أنه مصر على تحقيق أهدافه في الحياة. والأجمل، هو أنه ليس بالشخص المتبجح، فالتواضع من أرقى صفاته. 

ماهر في الطبخ

انتهى العصر الذي كانت تقتصر فيه مهام الطبخ والتنظيف حصرياً على النساء. اليوم، أصبحت الأدوار موزعة بشكل جيد بين الزوجين، وصار الجميع يشارك في مهام البيت. ليس من الغريب رؤية الرجل مرتدياً مئزر المطبخ ليعد بعض الوجبات اللذيذة. العودة للمنزل بعد يوم عمل شاق وإراحة قدميك على الطاولة... إنه حلم جميع النساء! 

رائع في العلاقة الحميمية

يعتني فتى الأحلام جيداً بنفسه عبر ممارسة أنشطة رياضية، مما يجعله في حالة جيدة من الناحية الحميمية: لديه القدرة في إرسالك في رحلة متعة إلى السماء السابعة. 

خفيف الظل

لا تنفك النساء في تكرار حقيقة أنهن يفضلن الرجل الظريف بدلاً من الفيلسوف الذي يفتقد روح الدعابة. ينبغي في فارس الأحلام أن يكون جذاباً، لكن ليس بالضرورة أن يكون ملك جمال، لذا فخفة ظله وقدرته على رسم البسمة على محياك تجعله ساحراً للغاية في نظرك. 

 حاضر دائماً

الرجل الذي يفضل قضاء عطلة نهاية الأسبوع رفقة أصدقائه عوض إمضائها مع حبيبته في أجواء رومانسية لا يمت لفارس الأحلام بصلة، بل إنه رجل غير مبالي ومستهتر بالعلاقة التي تجمعكما.

أما الرجل المثالي فينظر لك على أنك أجمل امرأة في الكون، حبه لك يتجدد كل ثانية ويضعك على رأس أولوياته.

ذكي وغير مغرور

أي امرأة لا تتمنى مشاركة حياة شخص متثقف وذكي؟ سيساهم ذلك في إغناء ثقافتك بشكل رائع. لكن توخي الحذر، فالرجل المثالي ذكي، لكنه ليس بمغرور، لأن الغرور من أكثر الصفات إغاظة للمرأة. ذكاء الرجل المثالي يسمح له بالحفاظ على هدوئه في حالة خلاف أما الغرور فلا يجدي إلا في تصعيد الموقف.


 http://i-exc.ccm2.net/iex/1280/1510992961/1195330.jpg


هل تودين معرفة ما إن كنت واقعة في حب شريكك؟ هناك بعض المؤشرات التي لا تغفل عن وجود الحب: فراشات في المعدة، ابتسامات خجولة، نقص عاطفي عندما يكون غائباً...  لكن، إن كان لا زال لديك شك، إليك بعض العلامات التي تسمح لك بالجزم فيما إذا كنت مغرمة.

عندما تتوصلين لإجابة مقنعة، يمكنك التوقف عن طرح الأسئلة والاستمتاع بلحظات سعيدة رفقة حبيبك ورفيق دربك.

تتغير المخاوف

في بداية العلاقة، تحمرين خجلاً لمجرد رؤيته، تتلعثمين ويرتعش جسمك... لكن هذه الحالة لا تستمر إلا لبضعة أشهر. توقف هذه العلامات ليس مؤشراً على أنك لم تعودي مفتونة به (لا يمكنك الاحمرار خجلاً كلما رأيته طيلة فترة زواجكما التي قد تستمر لأكثر من 30 سنة...مثلاً.)، بالمقابل، إن كنت حقاً تحبينه، ستغمرك مشاعر أكثر عمقاً تجاهه، وستدركين مع الوقت أن أكثر ما يهمك ليس هو نفسك، بل الآخر وحياتك بجانبه. 

بعبارة أخرى، لقد بات زوجك أساسياً لتحقيق التوازن والرفاه في حياتك. كما أنك تفكرين في كل كلمة أو فعل عشرات المرات قبل أن تقدمي عليه، لأنك لا تتمنين إيذاء مشاعر حبيبك تحت أي ظرف، بل على العكس، فأنت تريدين حمايته ورؤية ابتسامته دائماً.

علاوة على ذلك، تقضين أحياناً وقتك بالتساؤل عن طبيعة مشاعر رجلك تجاهك، كما يمكنك سؤاله حول هذا الموضوع بكل وضوح من أجل معرفة ما تعنين بالنسبة له. يعد هذا السلوك أيضاً دليلاً على أنك واقعة في الحب. 

لغة الجسد

في هذه المواقف، تكون لجسمك كلمة هو الآخر! عندما يذهب تفكيرك نحو شريكك، يدخل جسمك في حالة إثارة شديدة: عاطفياً، فكرياً وجنسياً. بطريقة ما، جسدك مملوك من طرف حبيبك، حيث أن ذاك الشعور يظل قائماً حتى عند غيابه؛ فتغمر جسمك حالة من عدم الصبر، ويصدر صرخات داخلية تستدعي حضوره، جسمه، صوته أو مجرد نظرة منه.

عندما يحضر، تنفك القيود، فيغمر جسمك شعور بالراحة والحرية، وتحسين كما لو أنك تحلقين في السماء بدون أي مخاوف. 

في وجوده، تستقبلين بسعة صدر كلما ينبع منه: تصرفاته، سلوكه، كلماته، ملامحه، رائحته، صوته... وهذا يكفي لإحساس عارم بالسعادة. في الواقع، كل حركاته مهما كانت بديهية، كتمريره ليده على شعره، من شأنها أن تشعرك بالسعادة.

مع مرور الزمن واستقرار الروتين بين بعض الأزواج، يمكن للحب أن يصبح غير مرئي، لكن هنا أيضاً، تكفي كلمة، لفتة أو موقف بسيط منه أن يعيد لذاكرتك فجأة مدى حبك واهتمامك الكبيرين به. 

الشعور بالفراغ

عندما يتواجد الحب بين الزوجين، لا ينفكان يبحثان عن بعضهما البعض لكي يحسا بالكمال. لذا، إن كنت تقضين وقتك في البحث عن طرفك الآخر، وترغبين بشدة في وجوده بجانبك لكي تحسي بالكمال، ليس هناك مجال للشك بأنك لا زلت مغرمة به.

في غياب حبيبك، تحسين بنقص وفراغ كبيرين، لا تستطيعين بموجبهما التركيز على أي شيء آخر سوى التفكير فيه، وفي لحظة لم الشمل بينكما. بالمقابل، عندما يعود شريكك لقربك، فإن ذاك الفراغ يختفي ليحل محله شعور رائع بالاكتفاء يملأ كيانك.

http://i-exc.ccm2.net/iex/1280/1827112293/1195401.jpg

أحب حتى تفقد صوابك": هذا هو عنوان الكتاب الأخير للكاتبة ماريز فيلان. تحكي ماريز في كتابها هذا عن شغفها الجنوني تجاه شاب أصبح لاحقاً والد ابنتها، في قصة جد مؤثرة.

 توفيت الكاتبة، لكن صوفي مارينوبولوز Sophie Marinopoulos، أخصائية النفس التي قامت بنشر الكتاب، تحدثنا، في هذا المقال، عن أسرار الشغف. 

الشغف، ليس هو الحب

لا تبدأ كل قصص الحب بذلك الشغف المجنون؛ فهناك من يحتفظ بهدوئه ولا ينغمس في هيام وولع يفقده السيطرة تماماً على مشاعره وحياته العاطفية. 

 من الشغف، ينبثق إحساس بأن طرفاً سيقدم كل شيء للآخر، وأن هذا الأخير سيكمل الأول. هذه أفكار نرجسية جداً؛ فذلك يلمح بأننا سنظل أوفياء لشخص واحد طيلة الحياة، وأن هذا الشخص سيظل دائماً بجانبنا، لإن الشغف لا يؤيد الانفصال.  

أما الحب، فهو أكثر انسجاماً وأكثر مبادلة "أخد وعطاء". يعد الحب تعارفاً يبنى على مر الزمن؛ حيث يتعرف من خلاله الطرفان عن بعضهما البعض، ويكتشفان نفسيهما خلال ذلك الوقت. الحب علاقة عاطفية تستند أكثر على التوازن. 

الحب هو الواقع، حيث أنه إحساس أكثر معقولية عن الشغف الذي يقوم على مرور سريع من القول إلى الفعل. 

يولد الشغف عن صدع عاطفي 

يتميز الشغف بالجنون، فهو لا يعرف حدوداً ولا مكان له في الواقع. لكي تعيشي هذا الإحساس، عليك أن تكوني قادرة على التخلص من قيودك المعيشية تماماً. 

يولد الشغف عن لقاء بين نقطتي ضعف كبيرتين، عن توقعات قائمة عن حرمان عاطفي عميق ومدمر. يأتي الشغف في وقت يكون فيه ذاك الحرمان العاطفي قد وصل ذروته، مما ينتج عنه هوية قوية وبعد وجودي أساسي. 

لكي يكون هنالك شغف، يجب أن يكون صدع عاطفي أولاً. الأشخاص الناضجون نسبياً، والذين يتغذون عن العلاقات الاجتماعية، 
العاطفية والرومانسية الكلاسيكية أو المبتذلة، لا يدخلون عادة في علاقات حب مخدرة أو شغوفة. 

تساهم الحالة النفسية المضطربة لأحد الطرفين في إثارة الشغف

لقد كانت حالة رفيق ماريز فيلان الشاب النفسية مضطربة على أكثر من صعيد، فقد كان يعاني من انفصام في الشخصية، لكنها كانت تجهل ذلك عندما التقت به. في وصف ماريز لحبيبها، يمكن استنتاج شقوق و نقط ضعف بشخصيته. لقد كان جماله الساحر والفراغ العاطفي الذي كان يبدوعليه هو ما دفعها للرغبة في مساعدته، حبه، تكميله وإصلاح كل عيوبه. فالشغف يساوي الإصلاح المتبادل. 

لكي يندلع الشغف، على الطرفين أن يكونا على نفس الدرجة من الضعف العاطفي، لكي يكون لهما هم واحد عندما يلتقيان: ملء فراغاتهما العاطفية. 

لكن ليس من المشروط أن يكون الشخص يعاني من انفصام الشخصية حتى يعيش قصة شغف، حيث تكفي نسبة ضئيلة من الجنون، والتي تتواجد بداخل كل واحد منا، لكي تشعل لهيب الولع. 

ببساطة، لا يمكن مقاومة الشغف     

هناك من يستطيع تجنب الوقوع في الحب المجنون، عادة ما يتم ذلك على حساب معاناة رهيبة، لكنهم يدفعون الثمن بالنهاية؛ حيث أن الحنين و الحزن يشدهم للوراء و يقولون في أنفسهم: "كنت على وشك عيش كل ما كنت أود عيشه". يوضح كتاب ماريز فيلان قوة الشغف و وطأته، حيث أنه بمجرد ما ينتهي، تنتهي معه متعة الحياة. 

 http://i-exc.ccm2.net/iex/1280/1763425217/1198195.jpg

الكل يتفق على أن الانجذاب والاعجاب هو أول مقياس لتطوير العلاقة، فهو ضروري في المرحلة الأولى من التعارف بين الجنسين، حيث تعتبر هذه المرحلة من المراحل المهمة والأساسية في أي قصة حب.

في مرحلة الانجذاب تلعب مجموعات من الهرمونات دوراً مهماً في إرسال إشارات الحب المبدئية إلى القلب مما يجعل القلب يخفق بسرعة وهي كما نعرف أهم الإشارات التي تدل على بداية وقوعنا في الحب.

في حين أن بناء علاقة عاطفية بين الجنسين اللذين وقعا تحت تأثير سحر الانجذاب الأول تصبح ممكنة بنسبة عالية، رغم أن هذا لا يكفي، لأن الانجذاب وحده ليس في كل الأحوال بأحد ضمانات العبور إلى مرحلة التعلق والوقوع في الحب. لذا سنقدم لك هذه النصائح كي تتعلمي كيف تتعاملين في مرحلة الانجذاب مع الطرف الآخر وكيف ترتقين بعلاقتك من مرحلة الاعجاب العابر الى مرحلة الحب الدائم.   

اتركيه يتحدث بحرية:

في هذه المرحلة لابد من لقاء بينكما، وحتى تتعرفي عليه جيداً دعيه يتكلم بحرية، هذا لا يعني أن توافقي على كل ما يقول، ولكن لا تكوني كشرطي المرور تبعثين له إشارات الوقوف، وتفرضين رأيك كما لو أنه تلميذ بالقسم الابتدائي، أو أنك تحافظي على النظام العام، هذا سيعود سلباً على الحوار بينكما والجاذبية وينتهي اللقاء بالفشل. لأن، سيدتي، لا يمكن للحب والمشاعر الدافئة والرومانسية أن يولدوا إلا خارج السيطرة وفي ظل من التفاهم والود.

لا تكوني فتاة مسيطرة؟

في الواقع أغلبية الرجال لا يحبون المرأة المسيطرة والمتسلطة، فكل فتاة يجب عليها أن تتخلص من هذه العادة السيئة التي ستحرمها من فرصة الانجذاب وبالأحرى التعرف على شريك حياتها المستقبلي، حيث أن الفتاة التي تتميز بالتملك والرقابة المفرطين لا تترك المجال للرجل أن يتقرب منها ويتودد إليها وأن يتخذ المبادرة من أجل التعرف عليها عن قرب ولما لا التعلق بها واتخاذها شريكة حياته.

اكتسبي ثقتك بنفسك:

من أجل اكتساب الثقة بنفسك يجب عليك، سيدتي، معرفة قيمة هذه الثقة، ولذا عليك أن تطرحي هذه الأسئلة على نفسك:

كيف أقدم نفسي للآخرين؟
هل أنا نفسي؟
هل أسمح للآخر أن يعرف من أكون شخصياً؟

كيف تكتسبين الثقة بنفسك:

هذه بعض الأشياء التي تساعدك لكسب ثقتك بنفسك:

اهتمي بمظهرك، اللباس يؤثر على نظرتك لنفسك ونظرة الآخرين إليك.
تمتعي بالإحساس أنك مقبولة ومحبوبة عند الآخرين.
تعرفي على قيمة نفسك.
تمتعي بشعور إيجابي على الدوام.
أدركي ما لهذا الشعور من قيمة تجعل منك إنسانة إيجابية.  

ما هو سر الأحاسيس والحواس في مرحلة الانجذاب؟

تكمن معجزة الانجذاب كذلك في الأحاسيس الدافئة والحواس، هذا السر الإلهي يجعلك، سيدتي، موضوع انتباه وانجذاب بعض الأشخاص إليك ودون سابق إنذار. من خلال نظرة خاطفة أو بحة في صوتك، أو دفء ابتسامتك، أو ذكائك المرتبط بالانفتاح والروح المرحة.

دور حب الاستطلاع والفضول في الانجذاب:

يعتبر الفضول عنصراً أساسياً للانجذاب، حيث تكون رغبتك في التعرف على المجهول واكتشافه، تولد لديك، سيدتي، مشاعر غريبة تجعلك ترغبين في معرفة المزيد. ولكن كي تحصلي على النتيجة المطلوبة، تجعليه يعرفك دون أن تشعري. هكذا يولد وينمو الحب بينكما شيئاً فشيئاً وتبدأ مع ذلك المرحلة الموالية للانجذاب، مرحلة التعلق.

 http://i-exc.ccm2.net/iex/1280/1176845892/1197958.jpg

قد يجد شريك حياتك الصعوبة في التعبير عن مشاعره وعندما تسألينه يصمت لهذا، أنت حائرة، سيدتي، لابد أنك تتساءلين عن السبب؟ كيف تفسرين ذلك؟ كيف تفكين لغز سلوكه؟ كيف تجعلينه يبوح لك عن مشاعره؟ لذا، سنقدم لك، بعض (مفاتيح المدربة العالمية Florence Escaravage) لفك لغز مشاعر شريك حياتك وجعله يتحدث عما يجول بخاطره.

لماذا يصعب على الرجل الاعتراف بمشاعره؟

قد تتطلب الخطوة الأولى مجهوداً كبيراً، لأن الرجل من طبعه لا يرضى أن يتعرض طلبه للرفض كما يخشى أن يكون اختياره غير صحيح. لذا تكون كل خطواته محسوبة ويسكنه الشك والخوف ولا يسمح بالتعبير عن مشاعره بوضوح.

ما هي أسباب هذا الخوف؟

يطرح الرجل دائماً هذه الأسئلة على نفسه:

- هل هذا هو الوقت المناسب للاعتراف لها بمشاعري؟

- كيف ستفسرها؟

- ما أشعر به اتجاهها هل هو حقاً حب أم مجرد إعجاب؟   

لذا، سيدتي، امنحيه الفرصة للبوح عن مشاعره، لا تحاسبيه، أصغي إليه باهتمام، فالاعتراف بمشاعره يعني الإحساس بقبولك به كما هو، كوني صبورة معه، لا تواجهيه بسيل من الانتقادات، استمعي جيداً لما يقول وعلقي بإيجابية.

الرجل أكثر تردداً من المرأة للبوح بمشاعره:

عكس المرأة، الرجل لا يستسلم لمشاعره أو بالأحرى لا يترك مشاعره تسيطر عليه، فهو يراقبها ويسيطر عليها بشكل دائم مما يجعل الخوف يكبر بداخله من أن يكون رهينة لاعترافه بمشاعره.

الخوف من الالتزام في العلاقة:

يثير الالتزام في العلاقة قلق وشكوك الرجل، يعتقد أن ذلك، سيحرمه من أهم أركان السعادة بالنسبة له، حريته واستقلاله، كل هذه العوامل تمنعه من التقدم والالتزام لذا يفضل الهروب إلى الصمت.

الحب عند الرجل أفعال لا أقوال:

في عرف أغلبية الرجال الأفعال أبلغ من الكلمات! حيث في غالب الأحوال يعبر الرجل عن مشاعره بطريقة عملية دون البوح مباشرة عن حبه، يقضي معظم الوقت بجانبك، يرافقك إلى التسوق، يشاهد التلفاز معك، يفتح لك الباب ويعطيك الكرسي للجلوس، ويقدم لك الهدايا من حين لآخر، ينظر خلسة إليك ويشعر بالانجذاب إليك...  ولكن لا يقول لك مباشرة أحبك. هكذا يبحث دائماً على الثقة والقبول من جانبك وعلى التشجيع والتحفيز وتحقيق تفوق دائم بالنسبة لكما.

كيف يتواصلون الرجال في علاقتهم بالنساء؟

إذا فهمت المرأة مشاعر الرجل الحقيقية يعني أنها فهمت كيف تتعامل معه عند بدء أي محادثة أو أي علاقة، وهنا إشارة منها إلى الاعتراف بهذه المشاعر وهذه بعض العلامات على كل النساء معرفتها:

- يعتبر الصمت مصدر إلهام لدى الرجل، "يختفي في مغارته" ويبتعد لحل مشاكله، حيث لا يريد من يزعجه في هذه الفترة المضطربة لديه.

ولكن تبقى بعض الأسئلة مطروحة:

- الى متى سأبقى على هذا الوضع؟

- لماذا تخافين فقدانه؟

- لماذا أراد الابتعاد؟

هذه الأعراض يطلق عليها اسم "أعراض الرجل المرن"، يتركك للحظات ثم يعود حين يرغب في ذلك. قد يكون السبب هو حنينه إلى الحرية ولكن أيضاً إلى تقييم مشاعره وتحديد عمقها.

ماذا يتوقع الشريك من حبيبته لكي يستسلم؟

غالباً ما يقع الرجل فريسة للشكوك وعدم اليقين حيث يكون في وضع هش حتى وإن لم يظهره، فقط الإعجاب والحب الذي تظهرينه له، سيدتي، يخفف من مخاوفه. وم

 http://i-exc.ccm2.net/iex/1280/1914434004/1200785.jpg

يتعلق الأمر هنا بذاك اللقاء المفاجئ الذي يرمي بثقله على القلب ويسحره من اللحظة الأولى انه الحب من أول نظرة. في هذا المقال، يساعدك علماء النفس والاجتماع على فهم ماذا يحدث للجسم والنفس خلال تلك اللحظة الاستثنائية.

دليل واضح من اللقاء الأول

تحكي إيناس "التقيت بوسام في حفل عشاء. كنت عندها في 26 من عمري. في اللحظة التي تصافحنا فيها، دفء غريب غزا جسدي، ولم أستطع إبعاد عيناي عن عينيه. لم أكن أجده وسيماً، لكنني كنت كما وأنني مسحورة. تلك الأحاسيس الغريبة زعزعت استقراري حينها". 

يمكن تشبيه الحب من النظرة الأولى بصعقة كهربائية عنيفة، ينتج عنها مزيج من السعادة والمعاناة. من جهة، يسبح الجسد في بحر من النشوة، ومن جهة ثانية، يكون هذا الأخير غارقاً في اضطراب وعذاب من هول الصدمة، مما يسبب له اهتياجاً مريباً. ماذا إن كان ذاك اللقاء مقدر؟

تشرح ماري نويل شورمانز في هذا السياق: "يعتبر استخدام القدر والسحر وسيلة لفهم ظاهرة غريبة ومقلقة. بهذا، تصبح هذه الظاهرة أكثر بساطة". نظن أننا التقينا بنصفنا الآخر، ذاك الذي سيلبي كل رغباتنا... لكن الأمر ليس بهذه البساطة.

اضطراب دماغي 

بينما تصيب الجسم حالة شبيهة بالصعقة الكهربائية، وتدخل النفس في اضطراب مريب، يبعث الدماغ إشارات ابتهاج للقلب. في لحظة الوقوع في الحب، يتم فرز مادتين كيماويتين تدخل الجسم في حالة نشوة كبيرة, تسمى الأولى بالدوبامين، وهي مادة مسئولة عن خلق الدافع الذي يجر بنا نحو الفعل، فتتم مكافأة هذا الفعل بعد ذلك بإفراز المادة الثانية وهي الاندروفين، والذي يخلق حالة من النشوة. جنباً إلى جنب، يقوم الدوبامين والاندروفين بتنشيط ما يسميه علماء الأعصاب "دائرة المكافأة"، حيث يبحث الجسد عما يرضي رغباته.

فعلى سبيل المثال، حينما تقبلين حبيبك، تشعرين بمتعة بالغة تدفعك لطلب المزيد. تذكرنا هذه الظاهرة بما يمر به مدمني المخدرات، لأن هذه الأخيرة تعمل على نفس "دائرة المكافأة" التي يعمل عليها الحب المفاجئ. 

وفقاً لخبير الأعصاب، جون بول تاسان، مدير الأبحاث في INSERM، يفسر الاعتماد العاطفي المتبادل بين الحبيبين بإفراز النورادرينالين والسيروتونين، وهما مادتين كيماويتين أخرتين يفرزهما الدماغ، وتتحكمان في بعضهما البعض. تحت صدمة الحب المفاجئ، يتم تنشيط هاتين المادتين بعنف لدرجة أنهما يقتربان من الانفصال عن بعضهما.

يشرح الدكتور تاسان: "في الأسابيع التي تلي الحب المفاجئ، لا تعمل هاتين المادتين بشكل متناغم، خاصة عندما يكون أحد الحبيبين غائباً، مما يفسر الشعور بالضيق. فوحده وجود الحبيب يعيد التوازن ويسبب الإحساس بالسعادة".  بالتالي، يصبح التواجد مع الآخر حلاً لكل مشاكلنا. 

ذكريات الشهوة الطفولية

حينما نحب من الوهلة الأولى، يتحول الشخص المعني من غريب تماماً إلى قريب ومألوف خلال ثوان. لفهم هذه الظاهرة، يجب علينا العودة بذكرياتنا لمرحلة الطفولة, خلال الرضاعة، تعلمنا تحديد مصادر الابتهاج: صوت الأم، رائحة جسمها، شكل وجهها... هذه التجارب الحسية نشطت، في وقت مبكر، دائرة المكافأة لدى الرضيع.

 http://i-exc.ccm2.net/iex/1280/1832638802/1201010.jpg
 
باختلاف الطريقة التي يفكر بها الرجل عن المرأة تختلف الطريقة التي ينظر بها الرجل للمرأة، فبعض الطرق التي تظن النساء أنها قد تلفت انتباه الرجل لهن تكون بالنسبة للرجال أمور عادية وغير مثيرة للاهتمام.

تستعرض مجلة حياتكِ في هذه المقالة قائمة بالأمور التي تتسبب في ظهورك أقل جاذبية أمام زوجك لتتجنبيها ولتوفري على نفسك التعب للقيام بها.

الثقة بالنفس

بالطبع يرغب الرجل في المرأة الواثقة من نفسها لكن الإفراط في إظهار ذلك يتسبب في ظهور الغرور وهذا ما يكرهه الرجل، لذلك تمتعي بثقة في النفس داخليًا ولا تحاولي إظهار ذلك طوال الوقت حتى لا يتم تفسيره بالغرور.

التصوير

بالطبع يهوى الكثير من الناس التصوير خاصة أثناء الخروج لاستذكار الوقت السعيد، لكن الإفراط في التقاط الصور الشخصية وخاصة "السيلفي" منها يتسبب في الظهور بشكل أقل جاذبية بالنسبة للرجل، لذلك ينصح بتجنب التصوير المبالغ فيه للاستمتاع بالوقت مع شريك حياتك.

التصنع

أثبتت الدراسات العلمية أن النساء التي لا تضع المكياج أو تستخدم الرموش الصناعية أكثر جاذبية بالنسبة للرجال، فالإفراط في استخدام المستحضرات التجميلية يتسبب في الظهور بتصنع وهذا ما لايريده الرجل.

التحدث عن الغير

من التصرفات التي يكرهها الرجل التحدث عن الغير خاصة إذا كان الحديث يشتمل الذم أو حكي موقف سيء لشخص ما، لذلك ابتعدي عن ذلك ولا تقومي به أمام شريك حياتكِ.

الخجل

لا يحب الرجل المرأة الصامتة بل يرغب في المرأة التي تبادله أطراف الحديث وتشاركه الحوار، لذلك لا تجعلي خجلك يوقفكِ عن مبادلة شريكك أطراف الحديث ليكتشف شخصيتك عن قرب.

 http://i-exc.ccm2.net/iex/1280/1143835218/1201582.jpg


تحتاج كل امرأة أن تجد هذا الشخص الذي يشاركها كافة تفاصيل حياتها لتقع في حبه وتستمر علاقتهما للأبد. لذلك، تضع أغلب الفتيات مجموعة من الشروط لاختيار الشريك المناسب، كما تتوقع منه دائمًا بعض الأمور التي لن ترغب في طلبها، فتعتقد أن على رجل أحلامها أن يفهم متطلباتها دائما دون أن تفصح عنها.

ومع اختلاف رؤية كلًا من النساء والرجال، فقد جمعنا أهم الأشياء التي تتوقعها النساء من الرجال لتصبح المهمة أسهل.

1- قضاء الوقت معًا

في بداية أي علاقة بين شخصين، تحلم جميع الفتيات في قضاء أوقات خاصة مع شريك الحياة. كما ترغبن في جعلها أوقات سعيدة ومميزة كنزهات الشاطئ مع تشابك اليدين، أو احتساء الشاي الساخن في المساء. تلك اللحظات الخاصة تعمل على توطيد علاقة الحب وتأجج مشاعر الرومانسية.

2- الوفاء والإخلاص

وهو أمر واضح وصريح لضمان الحفاظ على دوام علاقة الحب بين الطرفين. فدائمًا ما تتوقع الزوجة من زوجها الوفاء والإخلاص التام وعدم الخيانة.

3- مساحة من الحرية

يحتاج كل من طرفي العلاقة تخصيص بعض الوقت لممارسة الأنشطة المفضلة، وعلى الطرف الآخر احترام ذلك وتشجيع الشريك لممارسة ذلك.

4- أن يعاملها كأميرة

بداخل كل فتاة أنثى جميلة تحتاج لأن تكون أميرة متوجة بالنسبة لشريكها. فتحتاج من شريكها أن يعاملها كشخص مميز.

5- اتخاذ القرارات المناسبة

تتوقع النساء من الرجال أن يشركهن في الأحداث الهامة من حياتهم. قد يحتاج الرجل لاتخاذ بعض القرارات الخاصة، لكن من الجميل أن يقوم بمشاركة زوجته في تلك القرارات، مما يشعرها بالمساواة والقرب.

6- حفظ الوعود

على كل رجل أن يحرص على حفظ وعوده التي قدمها لشريكته. حتى في تلك الوعود البسيطة، تأكد دائمًا من تنفيذها لكسب ثقتها.

7- الدعم النفسي

في بعض اللحظات، قد تشعر المرأة بالضعف أو الإحباط، فتكون في حاجة شديدة لمن يدعمها ويعيد إليها ثقتها بنفسها مرة أخرى. احرص على تواجدك بجوار شريكتك خلال تلك اللحظات لتقديم الدعم اللازم والنصيحة.

 http://i-exc.ccm2.net/iex/1280/1129915005/1201606.jpg

هل تعبت من لعب دور صعبة المنال دون التوصل لنتيجة؟ يبدو أنه قد حان الوقت للهجوم. لكن هذا لا يعني الانقضاض على أول رجل تصادفه عيناك، بل تعلم كيف تأخذين الخطوة الأولى دون أن تحرجي نفسك وتحافظي دائماً على كبريائك وحياء المرأة. 

انتهزي الفرصة قبل أن تفعلها امرأة غيرك

أقنعي نفسك أنك إن لم تغتنمي هذه الفرصة فقد لا تأتيك مرة أخرى، كما أن امرأة أخرى قد تأخذها منك، وسيكون من العار أن تسمحي لغيرك بخطف قلب الرجل الذي كان مقدراً لك، ومهما حاولت بعدها أن تسترجعيه، سيكون قد فات الأوان. ثم إن أخذ المبادرة في العلاقات الغرامية أصبح سهلاً في زمن الأنترنت. من قال أنه عليك الانتظار في هدوء الرجل أن ينقر على صفحتك العنكبوتية؟ 

تلك النساء اللواتي تسمحن للرجل بالعثور عليها بدل أن تعثرن هن عليه، تفقدن فرصتهن بتسليط الضوء على نقط قوتهن في رحلة البحث عن رجل الأحلام. فباختيارك للرجل الذي ترغبين به أو بأخذ الخطوة الأولى نحو رجل أحلامك، تغلقين أي مجال للخطأ. 

هل يحتاج الرجل لإشارات؟ 

ولت الأيام التي لا يجدر فيها للمرأة أن تبدأ هي بمراسلة الرجل، أو أن تتصرف كمدبرة منزل من الخمسينيات أو كسندريلا التي تتغنى بأن يوماً ما سيأتي فارس أحلامها. حان الأوان لأن تثقي بنفسك وأن تتبعي أحاسيسك. قومي أولاً بلفت النظر إليك، ولكن ليس بوضع نفسك دائما تحت دائرة الضوء، وإنما بالتواصل والحوار. 

تقول خبيرة النفس صبرينا فيليب أن الرجال يستجيبون بشكل إيجابي لإشارات الإعجاب الواضحة من الجنس الآخر. فحدس الرجل لا يخطئ حينما يتعلق الأمر بامرأة بادرت بمراسلته أو محادثه. بعث إشارة إعجاب للرجل لا تعني بالضرورة أن تضعي نفسك موضع اللعوبة المجنونة، فيكفي إظهار بادرة اهتمام خفيفة به عبر الاتصال به أو مراسلته. 

كل ما في الأمر هو أن تبدئي بشكل جيد

يمكن أن تباشري بمجرد ابتسامة، أو أن ترفي رموشك، أو أن تبعثي له Poke على مواقع التواصل الاجتماعي، أو أن تبعثي له رسالة sms... لكن لكي تتأكدي من بلوغ هدفك، صارحيه بمشاعرك من البداية. 

صارحيه على الفور بالسبب وراء مسعاك للتعرف عليه: تركبان نفس وسيلة النقل كل يوم، لديكما أسلوب لباس متشابه، تقرآن نفس الكتب...

 http://i-exc.ccm2.net/iex/1280/1602254233/1201940.jpg
 
الانطباعات الأولى هي التي تبقى وبتكرار اللقائات تتأكد تلك الانطباعات، فاللقاء الأول لشخصين يقبلان على علاقة عاطفية يجب أن يتضمن استعدادات ليظهر أما الشخص الآخر بصورة جيدة حتى يترك انطباعًا رائع.

تساعدكِ مجلة حياتكِ في هذه المقالة بقائمة من النصائح التي تساعدكِ على اجتياز المقابلة الأولى لتتركي انطباعًا جيدًا عند الشخص الآخر.

محظورات

ابتعدي تمامًا عن السخرية مما يقوله لكِ شريكك فالسخرية في اللقاء الأول قد يترك أثرًا نفسيًا غير مريح لدى الطرف الآخر، فلا تسخري من طريقة كلامه أو اعتقاداته وطريقة تفكيره فلكل منا طريقة تفكير تختلف عن الآخر وتتميز تلك الطرق في اختلافها.

التفاصيل الشخصية

ابتعدي عن التدخل في التفاصيل الشخصية أو التحدث عن تفاصيلك الشخصية، فكثرة التحدث عن النفس تظهر ضعف الثقة بالنفس، لذلك تجنبي التحدث عن تفاصيل حياتك الشخصية والتفاصيل العائلية لتظهري واثقة من نفسك.

العلاقات السابقة

لا تقومي بالتحدث عن العلاقات السابقة التي مررت بها ولا تسأليه عن علاقاته السابقة، فالجلسة الأولى للتعرف وتحديد إمكانية استكمال العلاقة.

المقاطعة

لا تقومي بمقاطعة الطرف الآخر الحديث حيث إن تلك العادة تتسبب في إحراج الطرف الآخر مما يزعجه، دعيه يتحدث حتى ينتهي بعدها بادليه الحديث.

اعتني بنفسك

عليكِ بالاعتناء بنفسك واهتمي بمظهرك بشكل كبير فالمظهر يشكل قدر كبير من الأهمية في اللقاء الأول وذلك لإنه يعكس الكثير عن تفاصيلك الشخصية، لذلك احرصي على اختيار عطر مناسب واعتني باختيار مستحضرات تجميل جيدة وغير مبالغ بها لتظهري جميلة وبسيطة.

الملل

عليكِ بتجنب الأمور التي تدل على الشعور بالملل كالنظر بين فترة وأخرى إلى الساعة أو إلى الهاتف، فتلك العادة تعكس شعورًا سيئًا لدى الشخص الآخر.

الطعام

في المواعيد الأولى تجنبي اختيار موعد طعام، حيث سيتسبب ذلك في بذل مجهود كبير في اختيار الأطباق وقد يتسبب في الحرج في حالة عدم معرفة مكونات الأطباق لذلك قومي باختيار موعد مناسب بالنسبة للطرفين.

 http://i-exc.ccm2.net/iex/1280/2038900408/1202498.jpg

من الرائع تلقي كلمات جميلة، لكنها ليست دائماً كافية، لأنه من الأحسن أن تري براهين عن الحب بدل سماع كلمة "أحبك " فقط. ولكن في بعض الحالات يكون الرجل غير قادر على البوح بما يشعر به، إلا أن تصرفاته معك في الحياة اليومية يمكنها أن تبين شعوره الحقيقي وتمكن من خلق الثقة وتقوية الحب بين الشريكين.

تقديمك للأصدقاء وأقارب دليل على حبه لك

إذا كان شريكك يحبك بجنون فلن يجد أية مشكلة في الإعتراف بذلك، حيث يقدمك لعائلته، أصدقائه وكذلك أمه، فهو ليس خائفاً من نظرة الناس، إذ يمسك يدك بقوة وثقة ويقول "هذه شريكتي أو خطيبتي". فتجدين أنه يحب أن يشاركك تفاصيل حياته اليومية ولا يخفي عنك شيئاً، مثلاً: يصطحبك للحفلات التي يكون مدعوا لحضورها، الوجبات العائلية... إلخ

حرصه على الاحتفال بتواريخ معينة تخصك تعتبر دليلاً على حبه لك

إن الرجل الذي يتذكر تاريخ مناسبة عيد ميلادك، تاريخ أول لقاء لكما أو غيرها من التواريخ المهمة ، هو رجل يحاول إرضاءك وإظهار ما يحس به اتجاهك. فبالنسبة للعديد من الرجال ليست للتواريخ أهمية كبيرة، لكن النساء عكسهم تماماً.

فهناك نوع من الرجال يحاولون عدم الاغفال عن أي تاريخ مهم، والقيام بتحضير مفاجآت بطريقة جميلة كي يسعد توأم روحه، مثل تقديم هدية لطالما كنت تحلمين بها، أو تحضير أمسية رومنسية وقد جهز كل شيء من الألف إلى الياء وغيرها من المفاجآت.

ولكن البراهين عن الحب لا تمثل دائماً في هدايا مكلفة، فيمكن أن تكون بكل بساطة عبارة عن شيء رمزي مثل كتابة شعر أو اعتراف بالحب فهي تكون أكثر تعبيراً عن المشاعر لأنها قادمة من القلب، حيث تسمعين صوته المرتجف أمامك خلال اعترافه بمشاعر وذلك أكبر دليل عن الحب.

الاطراءات دليل على الحب

إن أفضل شيء أحياناً هو تلك البراهين الصغيرة، فعندما يجاملك شريك حياتك ويكون معجباً بك كما أنت، دليل على وجود مشاعر اتجاهك. تجدينه كذلك يعرف كيف يشجعك ويعجب بتصرفك في موقف ما، بالإضافة إلى ذلك، تجدينه مذهولاً أمام طلتك الجديدة ومعجباً بأناقتك.

ولا تنسي أيضاً، الطريقة التي ينظر إليك بها أو ابتسامته الصغيرة والجميلة فهي تبين حبه لك. حتى عندما يكون مزاجك سيئاً تجدينه يبتسم ويقبلك بكل عيوبك. فهو بصفة عامة، رجل يعرف كيف يجاملك ويحبك دون أن ينتظر أي مقابل منك، هو رجل يحبك ويجد السعادة معك حتى في الأشياء البسيطة التي تحدث بينكما.

تحضير المفاجآت دليل على الحب

إن تحضير مفاجآت صغيرة من حين لآخر كفيلة بإدخال الفرحة، فعندما يقوم بتحضير مفاجأة غير منتظرة هي دليل قاطع على حبه لك. يمكن أن تكون هذه المفاجآت عبارة مثلاً: عن دعوة لمطعم ما، تناول وجبة على ضوء الشموع في المنزل محضرة من طرف شريكك لجعلك تسترخين بعد يوم عمل شاق، قضاء نهاية أسبوع معاً، باقة ورود مختارة بعناية، عيد ميلاد أو طلب زواج محضر على شكل مفاجأة رفقة الاصدقاء والعائلة وغيرها من أنواع المفاجآت.

















هل تعلم ايها الرجل أن المرأة لا تحب النكد بطبعها بل أنها تحب أن يتسم زوجها بالمرح وهذا الأمر بأكمله يقع في يديك فبإمكان الرجل أن يجعل زوجته سعيدة أو يجعلها حزينة دائمًا.





ليكون زواجكما سعيدًا على الزوج أن يعتمد في ردود افعاله مع المرأة حسب خبرته عن طبيعتها وحسب ما يعلم عن ما تحب وما يجعلها تشعر بالسعادة ويجعلها تشعر بصدق حبه لها.




كما أن الزوجة تحب الرجل الذي يعلم جيدًا ما يسعدها فيحافظ على مشاعرها وعواطفها ويجبرها على موافقته بالراي وفي نفس الوقت يتقبل آراءها المتناقضة.





تقدم لكِ حياتكِ اهم النصائح لتجعل زوجتك سعيدة ومرحة .
- البعد عن العصبية:

الزوجة دائمًا ما تحب الزوج أن يبتعد عن العصبية والغضب لأن هذا يحول البيت دائمًا اثناء حدوث المشاكل إلى شعلة ويغضب وقتها الزوج من أقل شئ أو يعاملها بسوء في حالة صدور أي خطأ من جانبها أو في حالة نسيان أي شئ يتعلق به.




فتعيش معه مرتبكة غير مطمئنة تتوتر من حدوث أي نقص وتخاف أن يصرخ في وجهها أو يتوعد لها, ولهذا فالمرأة تفضل الرجل الذي يتمكن من حل مشاكله بهدوء وحكمة.
- المرح يحد من الشعور بالألم:

المرح بين الزوجين ضروري للغاية حيث ثبت أنه يحد من الشعور بالألم ويقلل من حدوث الأمراض كما أنه يجعل اجهزة الجسم أكثر نشاطًا لذك فالمراة تتعلق بالزوج المرح لأنه يستطيع أن يخرجها من ضيقها والمها.
- التشجيع والتقدير الدائم:

من الأنشطة الرئيسية للمرأة طهي الطعام وقضاء اطول الساعات في المطبخ وفي المقابل فهي لا تريد الا التقدير والاحترام فما بذل من جهد في اعداد هذا الطعام اهم كثيرًا من جودة الأكلات المحضرة فلن تكون نهاية العالم اذا كانت الأكلات غير جيدة في أحد المرات.




فالأفضل عندها تشجعيها وعدم احباطها لأن معاملتها بطريقة سيئة أو الذم في طعامها سيؤثر سلبيًا على نفسيتها ولكن بالعكس عند مدحها سيجعلها تتجنب الأخطاء في المرات القادمة لتقدم أفضل الطعام خصوصًا أمام الأشخاص الغريبة.
- قضاء وقتًا بمفردكما:

عندما تترك الحب يرحل من منزلك فهذا ايضًا لا تساعد طفلك ابدًا على أن يكون انسان سوي يعيش مستمتعًا مع ابويه لذلك عليك الانتباه لتحديد اوقات خاصة بينك وبين زوجتك وحدكما بعيدًا عن الاوقات الخاصة بالعائلة أو المناسبات العائلية أو أي التزام خاص بالأسرة.




لأن ذلك يجعل الزوجين في سعادة ويحقق لهم جو مريح ويعيد الصلة بينهما كما انه أفضل فرصة للحصول على السعادة والمرح.
- المرح يُبعد التخاصم:

فالزوج عندما يكون مرحًا لا يترك أي ظرف أو أي موقف يبعد بينه وبين زوجته لأن الزوج المرح يكره التخاصم والمشاكل كما يكره أن يبتعد عن زوجته.
- ابدال المشاكل بموقف سعيد :

فالزوجة دائمًا ما تفضل الزوج الذي يمازحها ويضحكها فالزوج ذو الدم الخفيف يحول المشاكل دائمًا الى مواقف سعيدة لأنه يتعامل مع المواقف الصعبه ببساطة ولا يعقد الأمور بينما اذا كان الزوج جدي جدًا فربما تتعقد المشاكل معه بشكل كبير.

MARIthemes

يتم التشغيل بواسطة Blogger.